إحدى المحن ستنتهي قريبا

إحدى المحن ستنتهي قريبا

أحمد الناصح

الظروف المعيشية قاهرة وبالأخص في المدنية النائية والمناطق والجبال بالريف والمدارس شبه المنسية يعاني المرء رغم قوته البدنية مصاعب الطريق الوعرة والمسالك العصيبة والطرق الغير المعبدة والمكبدة بالحجارة والرمال والتربية التي تتجمع بظروف السيلان والوحل ايام الفيضانات. لكن ماذا يجب أن نقول على من طرقه سهلة ومعبدة وتتوفر فيها مختلف وسائل النقل.

نقول قريبا ستزول هاته المحن على ساكنة مدينة الغول أو مدينة المعصرنة بكل وسائلها الحديثة الصناعية والتجارية والحركية. بعد هذه الأزمة الضيقة للسيران داخل الدارالبيضاء صعب جدا بكثرة الأشغال وحفر الانفاق وإنجاز الخطوط المختلفة للطرامواي نقول هنيئا لذوي الإحتياجات الخاصة بتوفير فرصة التنقل المجاني بمساهمة المجالس المنتخبة وتعطي أهمية لهاته الشريحة من المجتمع المغربي الذي هو في حاجة إلينا ونحن بحاجة إليهم لحبنا لهم الوجود مفكرين ومبدعين وفنانين وعلماء وسطهم.نفتخر كل الفخر والإعتزاز بهم حتى لا يظلو عبئا على أحد ومد يد المساعدة لهم في النقل والتنقل وهذا واجب إجباري وإنساني دعت إليه مختلف الهيئات والأمم والمنظمات العالمية والحقيقية.

الدارالبيضاء ستساهم بميزانية مهمة لشركة طرامواي وتوفير بطائق التنقل المجاني مستقبلا في وقت ظلمت فيه عائلات بسبب الجائحة التي مازلنا نسمع عليها اساطير بين الحقيقة والتكذيب والحيرة من أمرنا داخل هذا العالم الرهيب.العمل الذي سيقوم به مجلس مدينة الدارالبيضاء هو عمل رغم تأخره منذ سنوات نتمنى أن يرافق هذا المجهود المقنن مجموعة من القطاعات المختلف يتعمم لننتصر ونكون نحمل شعارات (جميعا ضد لا نستطيع) ونتفق على شعار (جميعا كل شيء ممكن).بادرة مجلس سبقت حكومة على كاملها.

شاهد أيضاً

رئيس مجلس النواب يجري مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية لغواتيمالا

رئيس مجلس النواب يجري مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية لغواتيمالا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار