إخضاع المشتبه فيه على اثر تداول فيديو يظهر فيه استعراضات خطيرة هددت سلامة وامن مستعملي الطريق .

تفاعلت ولاية أمن مكناس، بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو تداوله مستعملو تطبيقات التراسل الفوري على هواتف المحمولة بداية الأسبوع الجاري، يظهر قيام سائقي سيارتين بمناورات استعراضية خطيرة تهدد أمن وسلامة مستعملي الطريق.

وقد أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها حاليا المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمكناس، حيث أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة فيها عن تحديد هوية أحد المشتبه فيهما البالغ من العمر 22 سنة وتوقيفه، علاوة على حجز إحدى السيارتين المستعملة في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وقد تم إخضاع المشتبه فيه الموقوف للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك في أفق تقديمه أمام العدالة بمجرد استكمال إجراءات البحث التمهيدي، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

شاهد أيضاً

فعاليات المجلس الوطني للنقابة الوطنية لمستخدمي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة

فعاليات المجلس الوطني للنقابة الوطنية لمستخدمي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار