افتتاح السنة القضائية 2022 بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة

افتتاح السنة القضائية 2022 بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة

محمد مرابط

شهد مقر المحكمة الاستئنافية بالقنيطرة عصر اليوم الثلاثاء 1 فبراير الجاري ، افتتاح الجلسة الرسمية الخاصة بافتتاح السنة القضائية 2022، وذلك بناء على مقتضيات المنشور رقم 845 المؤرخ في 16 مارس 1978 الصادر بامر من الجناب الشريف اعزه الله، حسبما وقع تحيينه،وبناء على الانطلاقة التي اعطاها الرئيس الاول لمحكمة النقض بتاريخ 31/1/2022 في عقد الجلسة الرسمية لافتتاح السنة القضائية بمقرات محاكم الاستئناف،وبناء على مقتضيات الظهير الشريف المتعلق بالتنظيم القضائي للمملكة بتاريخ 15 يوليوز 1974 ومرسوم تطبيقه المؤرخ في 16-07-1974 حسبما وقع تغييره وتتميمه بالمرسوم الصادر بتاريخ 21-12-1993 ،
وبناء على ملتمس السيد الوكيل العام للملك عبد الكريم الشافعي أعلن عن افتتاح السنة القضائية لمحكمة الاستئناف بالقنيطرة، حيث أكد رئيس محكمة الاستئناف خلال كلمته الافتتاحية أن افتتاح السنة القضائية يحمل في طياته دلالات كبيرة أولاها الحفاظ على التقاليد والاعراف القضائية والدلالة الثانية تشكل فضاء لبسط كل الجوانب المتعلقة بسير العمل بمحاكم الدائرة القضائية،
واستعراض ما تم تحقيقه من اهداف وما تم انجازه من أعمال بفضل المجهودات المبذولة من طرف كل العاملين بمحاكم بها من قضاة وموظفي كتابة الضبط وكذلك مساعدي القضاء، أما الدلالة الثالثة تكمن في شحن همم العاملين ضمن منظومة العدالة بالقيم والسلوك النبيل المكرس لاستقلال ج المجسد للنزاهة والحياد والتجرد والكفاءة وذلك من أجل كسب رهان منظومة قضائية تستجيب لحاجيات المواطنين وانشغالاتهم وتصون حقوقهم وحرياتهم في مجتمع قوامه العدل والمساواة وسيادة القانون والتنمية الاقتصادية المتوازنة انسجاما مع التوجيهات الملكية السامية التي عبر عنها صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله وأيده
في خطاباته السامية، مما يجعل كل مكونات منظومة العدالة أمام مسؤوليات جسيمة، وأضاف الرئيس الاول لمحكمة الاستئناف بالقنيطرة “مصطفى لغزال” أنه بناء على مستوى محاكم الدائرة القضائية لمحكمة الاستئناف بالقنيطرة واعون بجسامة تلك المسؤولية، ومنخرطون بقوة في العمل الجدي والجيد في استمرارية الرفع من مستوى العمل القضائي تحديثا وتخليقا ونجاعة، ويتجلى هذا حسب الرئيس في الحصيلة الايجابية والمشجعة لنشاط وعمل مختلف هذه المحاكم المذكورة خلال السنة المنصرمة 2021، واستعرض بعد ذلك نفس المتحدث جوانب التدابير التنظيمية على مستوى استعمال المعلوميات، والتكوين المستمر، وتفعيل النجاعة القضائية، والاجتهادات القضائية لمحكمة الاستئناف والمحاكم الابتدائية ” القنيطرة ..مشرع بلقصيري. سيدي سليمان، سيدي قاسم ،سوق الاربعاء الغرب”.


وأعقب كلمة الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالقنيطرة، كلمة توجيهية للوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالقنيطرة، الذي سلط الضوء على البرنامج الخاص، الذي نهجته الدائرة القضائية في تصريف نشاط النيابة العامة، مركزا على التدبير الفعال للموارد البشرية والتكوين المستمر والتواصل الداخلي والخارجي والبنية التحتية وتحسين ظروف العمل والتفتيش والمراقبة والاهتمام بالجانب الاجتماعي والأمني لتحقيق المحاكمة العادلة وعصرنة القضاء وتبسيط المساطر وتعميم المعلوميات والعمل على تكريس النجاعة في تدبير القضايا، من خلال التركيز على تصريف الأشغال بشكل يومي وبالدقة المطلوبة والتدبير الجيد لمساطر التقديم. وأكد الوكيل العام للملك على السعي إلى تقليص الأجل القضائي بغاية تجهيز الملفات والبت فيها في أقرب وقت ممكن مع التتبع الدقيق لجلسات ملفات المعتقلين الاحتياطيين والسهر على إنجاز الإجراءات القانونية والمسطرية اللازمتين.
واستحضر الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالقنيطرة، مصطفى لغزال، بالمناسبة، المجهودات الجبارة المنجزة والنتائج الايجابية التي حققتها محاكم الدائرة الاستئنافية للقنيطرة خلال السنة المنصرمة، مبرزا المجهودات التي تم بذلها من طرف مكونات الجهاز القضائي في تصريف وتدبير الشأن القضائي للسير قدما نحو تحقيق النجاعة القضائية.
وسجل أن المجهودات التي بذلتها كل مكونات الدائرة الاستئنافية بالحسيمة أثمرت نتائج جيدة على مستوى النشاط القضائي لهذه الدائرة القضائية، من جهة أخرى، استعرض المسؤول القضائي مجموعة من الاجتهادات القضائية الصادرة عن هذه المحكمة خلال سنة 2021، وكذا التي تم تأييدها من طرف محكمة النقض خلال نفس السنة

شاهد أيضاً

رئيس دائرة الساكنية بالنيابة يدعو المؤسسة المنتخبة المجتمع المدنى وجميع المتدخلين لإجتماع طارىء لدراسة سبل مواجهة النقط السوداء التى تهدد المجال البيئى والإيكلوجى والأمنى بمنطقة الساكنية

رئيس دائرة الساكنية بالنيابة يدعو المؤسسة المنتخبة المجتمع المدنى وجميع المتدخلين لإجتماع طارىء لدراسة سبل مواجهة النقط السوداء التى تهدد المجال البيئى والإيكلوجى والأمنى بمنطقة الساكنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار