الجنرالات في الجزائر في عددها الأخير لشهر دجمبر مهاجمة المغرب مرة أخرى

الجنرالات في الجزائر في عددها الأخير لشهر دجمبر مهاجمة المغرب مرة أخرى

طارق

الجنرالات في الجزائر، في عددها الأخير لشهر ديسمبر، مهاجمة المغرب مرة أخرى “أن المخزن المغربي أثبت أنه ماض في آخر فصل من فصول الخيانة والتآمر على القضية الفلسطينية، بغرض تصفيتها خدمةً للصهيونية”.
كما أكدت نفس المجلة في خطاب تصعيدي خطير أن هذا يأتي “في ضل تصعيد المغرب لأعماله العدائية تجاه الجزائر، وتحالفه مع الكيان الصهيوني، وتمديد تعاونه معه ليشمل الجانب العسكري والأمني” حسب المجلة.
وأضافت المجلة في هذيانها أن “جار السوء لم يبع القضية فحسب، بل بلغت به العمالة حد إتاحة المجال للكيان لوضع موطئ قدم له بمنطقة ظلت وإلى وقت قريب عصية ومحرمة عليه”.
وأشارت إلى أن المغرب يحاول أن يظهر أمام المجتمع الدولي بمظهر الدولة المسالمة التي لا تكن العداء للكيان الصهيوني، رغم اغتصابه للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني واحتلاله لأراضي دول عربية.
وكعادتها أقحمت مجلة “سعيد شنقريحة” قضية عصابة البوليساريو في افتتاحيتها التي كانت مخصصة لنصرة الشعب الفلسطيني.

شاهد أيضاً

وفاة أب وطفله بسبب تسرب الغاز في حين أن الأم توجد في حالة حرجة

وفاة أب وطفله بسبب تسرب الغاز في حين أن الأم توجد في حالة حرجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار