الحقوق والحريات تراجعت في السنوات الأخيرة بشكل كبير

بقلم زينة اقللوش

لا شك أن الحقوق والحريات تراجعت في السنوات الأخيرة بشكل كبير، ولا شك أن أغلب الذين يتحدثون ويكتبون ويناقشون ويحللون اليوم اما يسيرون بآرائهم في الإتجاه الذي يضمن تواجدهم هنا والآن… ، وإما يقولون ” لا ” باحتشام وتحفظ ومرونة…، المهم انهم ليسوا واضحين كما ينبغي…لا نلومهم لأننا ايضا اخترنا الصمت منذ فترة ونراقب …كان لنا مهرب واحد هو الكون، كنا نقول لو قمعوا صوتنا وحرية تعبيرنا… ، فلن يمنعونا تنفس الهواء، هناك أشياء ليس في امكانهم التحكم بها، سنعيش خياراتنا في الحياة ونفهمهم اننا لا نعيش تحت سقفهم بل في فضاء الكون اللامحدود، الكون الذي وجد قبلهم وسيبقى بعدهم، لكن يدهم تجرأت هذه المرة على اجسادنا ، لا يعلمون أن هناك اجساد ترفض الأشياء الذخيلة المتطفلة عليها ، اجساد متناغمة مع الطبيعة لدرجة انها لا تستعمل حتى مسكنات الالم العادية والمضادات الحيوية …، بل انها لا تخشى حتى الموت مادام جزء من دورة الكون…
ما يؤلمنا حقا هو تدخلهم في علاقتنا بالطبيعة ، وانتهاك حرمة اجسادنا ، ومحاولة افساد نظامه…يريدون تغيير حتى فلسفتنا في الحياة …ونظرتنا للأمور…، لا بل لا يريدون ان تكون لنا لا نظرة ولا رأي خارج نظام المؤسسات …

شاهد أيضاً

الجماهير المغربية وسط ساحة النافورة بالقنيطرة عقب انتصار المنتخب الوطني

الجماهير المغربية وسط ساحة النافورة بالقنيطرة عقب انتصار المنتخب الوطني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار