المحمدية…..درك الشلالات يفكك شبكة إجرامية خطيرة متخصصة في تهريب قنينات غاز البوطان المتجهة إلى إحدى الدول…

المحمدية…..درك الشلالات يفكك شبكة إجرامية خطيرة متخصصة في تهريب قنينات غاز البوطان المتجهة إلى إحدى الدول…

تمكنت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الشلالات التابعة لسرية الدرك المحمدية تحت إشراف قائد المركز السيد عبد الله يعيش وعناصره مساء أمس السبت 16 مارس 2024 بعد وضع خطة محكمة ودقيقة حيث تم نصب كمين محكم أدى إلى إحباط عملية تهريب دولية لقنينات غاز البوطان الصغيرة المتجهة إلى دولة موريتانيا وتم ايقاف أربعة أشخاص متورطين في هذه العملية، بالإضافة إلى حجز 3200 قنينة غاز البوطان فارغة.وتبعا للتحقيقات فإنه تم اكتشاف شاحنة تفرغ كميات كبيرة من القنينات في مستودع بالشلالات بدلاً من تسليمها للشركة المختصة في شراء وملء قنينات الغاز، مما أدى إلى التشكيك في وجود شبكة تهريب دولية.

وبعد الاستماع إلى مستشار قانوني لإحدى الشركات المتضررة، تمت مداهمة مستودع سري في دوار أولاد سيدي علي اشطيبة بتراب جماعة الشلالات ، حيث تم ضبط 1200 قنينة بالإضافة إلى شاحنة أخرى قادمة من منطقة سيدي حجاج ضواحي مدينة المحمدية وهي بدورها محملة ب 1200 قنينة غاز البوطان.حسب مصادر مطلعة، فإن المتورطين كانوا يبيعون القنينات لأشخاص آخرين ينحدرون من مدن الصحراء المغربية بهدف تهريبها إلى موريتانيا.

وتقدم مسؤول آخر لإحدى الشركات المختصة في قنينات الغاز بشكاية ضد المتورطين، مما دفع مصالح الدرك الملكي بالشلالات لمواصلة التحقيقات لمعرفة مدى تورط الشبكة الإجرامية المحتملة وتقديم المتورطين أمام النيابة العامة المختصة. وقد تم تشميع المستودع العشوائي بتعليمات من النيابة العامة بالتعاون مع السلطة المحلية بباشوية الشلالات بالمحمدية.

وقد خلفت هاته العملية ارتياحا كبيرا لدى الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد في شخص أمينها العام السيد ” نبيل وزاع ” ولدى الساكنة كما لدى مجموعة من فعاليات المجتمع المدني بالمنطقة والتي نوهت بدورها بالمجهودات الجبارة التي يقوم بها عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الشلالات في إطار الحملات المتواصلة التي يبذلونها داخل دائرة نفوذهم من أجل محاربة الجريمة بمختلف أنواعها والضرب بيد من حديد على كل الخارجين عن القانون.

كما تم التنويه بمجهودات كل من النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالمحمدية وعلى رأسها الأستاذة رابحة فتح النور وكيلة جلالة الملك و السيد عبد المجيد الملكوني القائد الجهوي للدرك الملكي بالدار البيضاء والسيد صلاح الدين أمعامر قائد سرية الدرك الملكي بالمحمدية وعناصره على عملهم بالجدية اللازمة تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

شاهد أيضاً

بيان توضيحي من جماعة القنيطرة

بيان توضيحي من جماعة القنيطرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار