تامسنا مدينة “الفراشة

تامسنا مدينة “الفراشة

عزيز تماري

استبشرت ساكنة تامسنا خيرا بعد افتتاح السوق النمودجي الجديد قرب دار الشباب القصبة التابع لشركة العمران، و في جولتنا بالسوق تلقينا نداءات و مطالب من بائعي الخضر و الفواكه الذين يطالبون السلطة المحلية بمنع البيع “بالجوطيات” المنتشرة بشوارع تامسنا، المدينة الجديدة التي ينخرها فساد المسؤولين عليها.


و الغريب في الأمر أن مستشارين بالمجلس الحالي يدرسون تحويل موقف السيارات الخاص بالزبائن لفوضى، بتخصيصها “للفراشة” إلى جانب الشوارع المجاورة لدائرة الأمن الوطني و ذالك مقابل إتاوات “تحت الطبلة”.
و حسب بعض المصادر من الباعة بالسوق الجديد فإنهم سيؤدون 250 درهم شهريا و بشكل قانوني، أما البائع “بالفراشة” سيؤدي الثمن غاليا بين لوبي الجماعة و السلطة المحلية التي ستحاربه فيما بعد.
و كما هو معروف فإن بعض المجالس الجماعية بالمغرب تحارب البناء العشوائي و الباعة المتجولين، إلا أن مجلس جماعة سيدي يحيى زعير يتشبت بتحويل مدينة تامسنا إلى عشوائية مقننة حسب بعض المقربين من الرئيس، و مازاد استغراب متتبعي الشأن المحلي أن المجلس ادرج نقطة بالدورة المقبلة بتحويل جنبات السوق النمودجي الجديد لجوطية عشوائية و بموافقة الجميع، فهل عامل عمالة الصخيرات تمارة يوافق على تحويل مدينة تامسنا التي دشنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى مدينة عشوائية ؟

شاهد أيضاً

رئيس مجلس النواب يجري مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية لغواتيمالا

رئيس مجلس النواب يجري مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية لغواتيمالا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار