زيارة ميدانية دراسية وحملة مجتمعية تحسيسة بمحمية سيدي بوغابة

زيارة ميدانية دراسية وحملة مجتمعية تحسيسة بمحمية سيدي بوغابة

محمد مرابط

نظمت الجمعية المغربية الاقتصاد الاخضر من أجل البيئة والعدالة المناخية يوم السبت 24 فبراير 2024 ، زيارة ميدانية دراسية وحملة مجتمعية تحسيسة بمحمية سيدي بوغابة، بتنسيق مع الوكالة الوطنية للمياه والغابات بالقنيطرة، أطرها السيد حمزة ودغيري الناشط البيئي والمناخي ومدير الحملة والسيد عبد الواحد حبيبي الخبير في مجال البيئة والتربية البيئية، بمشاركة فعاليات وممثلي المجتمع المدني المحلي، وبعض زوار المحمية.

الزيارة تأتي في إطار الحملة الترافعية لتعزيز قدرات المجتمع المدني المحلي للتكيف مع آثار #التغير_المناخي وحماية #التنوع_البيولوجي و #الموارد_المائية.

والتي تم خلالها تقديم شروحات مستفيضة للمشاركين ، حول الموقع الجغرافي للمحمية والمؤهلات الطبيعية التي تميزها، و أهميتها الايكولوجية في مواجهة أثار التغير المناخي، وكذا اهم التحديات والتهديدات التي تواجهها، الطبيعية والبشرية منها، وتسليط الضوء على بعض السلوكيات السلبية التي تؤثر سلبا على مكونات المحمية المائية والغطاء النباتي والكائنات الحية الحيوانية و الحشرات و الفطريات وتهدد تواجدها واستدامتها.واختتمت الزيارة بتقديم حلول مجتمعية.

وكذا مجموعة من الاليات والتقنيات البيداغوجية التي يمكن اعتمادها من طرف المجتمع المدني المحلي ونشطاء البيئة والفعاليات الأنشطة في مجال البيئة لتحسيس وتوعية زوار المحمية، والمسارات التي يمكن اعتمادها للتعرف على المحمية و مؤهلاتها، وكيفية تجنب السلوكيات التي يمكن أن تضر بمكوناتها .

الحملة تنفذها “الجمعية المغربية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة والعدالة المناخية” بتمويل من “صندوق المنح الخضراء العالمي- GLOBAL GREENGRANTS FUND” لدعم وتعزيز قدرات المجتمع المدني المحلي للتكيف مع أثار التغير المناخي والحفاظ على التنوع البيولوجي والموارد المائية بالمناطق الرطبة الثلاث، المسجلة بلائحة “رامسار” الدولية (محمية سيدي بوغابة – محمية مرجة الفوارات- محمية المرجة الزرقاء) بتنسيق مع المجالس المحلية المنتخبة ومنظمات وهيئات مدنية إقليمية عربية ووطنية والمجتمعات المحلية، من خلال برنامج تعزيز قدرات المجتمعات المحلية، يضم: حوارات مجتمعية ومؤسساتية وإعلامية، تشخيص للوضعية الراهنة، وورشات تأطيرية، ودراسات وحملات ميدانية للتحسيس والتوعية، وإعداد دعامات عملية رقمية وورقية، ومذكرات ترافعية.و يأتي هذا المشروع اعتبارا للتحديات التي تعيشها بعض المواقع ذات الأهمية البيولوجية والايكولوجية بالمغرب خصوصا المناطق الرطبة المصنفة ضمن لائحة “رامسار” الدولية.

واقتناعا من “الجمعية المغربية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة والعدالة المناخية”، بأن الحفاظ على هذه المناطق المحمية الرطبة من بين الأسس الهامة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتي لن تتحقق إلا بالاستثمار الأمثل في الموارد البشرية باعتبارها الثروة الاقتصادية والاجتماعية الأولى لأي مجتمع وأساس تقدمه.

ونظرا للأدوار الطلائعية التي يقوم بها المجتمع المدني المهتم بمجال البيئة في مجال تأطير وتكوين نخب، ومجتمع مدني قادرة على المشاركة في القضايا الأساسية للتنمية المستدامة، والانخراط بإيجابية من أجل تحقيقها.

شاهد أيضاً

برشيد…درك سيدي رحال الشاطئ يحبط محاولة للهجرة السرية على مستوى  الشريط الساحلي للمحيط الأطلسي

برشيد...درك سيدي رحال الشاطئ يحبط محاولة للهجرة السرية على مستوى  الشريط الساحلي للمحيط الأطلسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار
صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن يترأس بمكناس افتتاح الدورة الـ 16 للمعرض الدولي للفلا... فرع الجامعة الوطنية للبناء والأشغال العمومية بجهة فاس مكناس يعقد جمعه العام السنوي وينظم ندوة حول تد... الشماعية تحتضن الإقصائيات الجهوية لفن التبوريدة برشيد...درك سيدي رحال الشاطئ يحبط محاولة للهجرة السرية على مستوى  الشريط الساحلي للمحيط الأطلسي سنسوداين العلامة التجارية الأولى في العالم لعلاج حساسية الأسنان تعزز تواجدها في المغرب المنتدى الجهوي الثاني للديمقراطية التشاركية يستكشف دور الجمعيات ومساهمتها على المستوى المحلي " أكادير...منظمة حقوقية توجه طلب إلى السيد المحترم عبد اللطيف حموشي المدير العام للأمن الوطني من أجل ا... رئيس دائرة الساكنية بالنيابة يدعو المؤسسة المنتخبة المجتمع المدنى وجميع المتدخلين لإجتماع طارىء لدرا... بيان توضيحي من جماعة القنيطرة النقط السوداء للمظاهر القروية بمنطقة الساكنية بالقنيطرة تستفز السلطات