نائبة”البوعناني” تدق ناقوس الخطر “منطقة بئر الرامي منطقة ملغومة”

امنية حروزة نائبة البوعناني تدق ناقوس الخطر “منطقة بئر الرامي منطقة ملغومة وتتوفر على مواد كيميائية خطيرة

عزيز الخنفري

امنية حروزة نائبة البوعناني تدق ناقوس الخطر “منطقة بئر الرامي منطقة ملغومة وتتوفر على مواد كيميائية خطيرة “وتوجه نداء الى السلطات الاقليمية والمحلية في تعجيل بترحيل المنطقة الصناعية من وسط المنطقة السكنية…….

وفي السياق قالت السيدة امينة حروزة نائبة رئيس المجلس البلدي لمدينة القنيطرة في تصريح صحفي مساء امس لحضة اندلاع حريق ضخم في مستودع لتخزين الشاي بمنطقة بئر الرامي الجنوبية ” حنا عايشين دائما فيالفزع…

هاد منطقة ملغومة قدر تنفجر فأي وقت.. هذا حي صناعي داخل تجزءات سكنية …

ان الخطر لازال يحيط بمنطقة بئر الرامي بالقنيطرة بسبب تواجد بعض المستودعات والمصانع تتوفر على مواد كيميائية..و المشاكل الاخرى مؤكدة ان المنطقة ملغومة وخير دليل ما تعرضت لها احدى المصانع الكبرى في السنوات الماضية لحادث انفجار قوي الذي هز المنطقة ..مخلفا حالة من الرعب والهلع في نفوس ساكنة القنيطرة…… فعاليات جمعوية محلية تدق ناقوس الخطر وتطالب بتحويل المصانع الى مكان بعيد عن السكان وذلك تفاديا لوقوع الكارثة……و لحسن الحظ فإن التدخل السريع منع وصول الحريق للمحلات المجاورة والاقامة السكنية التي اغلقت أبوابها، هذا و قد قدمت ساكنة المنطقة التحية ونوهت بجهود الجبارة لباشا القنيطرة والاجهزة الامنية و عناصر الوقاية المدنية على سرعة تدخلهم.

هذا وبعد خمس ساعات متواصلة تمكن رجال الوقاية المدنية من السيطرة على الحريق واخماده، مخلفا خسائر مادية كبيرة ، دون تسجيل أي خسائر بشرية، فيما فتحت مصالح الأمن التي حلت بعين المكان، تحقيقا في الموضوع لتحديد أسباب وملابسات هذا الحريق.

شاهد أيضاً

مطار أكادير..توقيف ثلاثة أجانب اوروبين في محاولة سرقتهم لساعات فاخرة من احد الفنادق بأكادير

تمكنت عناصر مفوضية الشرطة بمطار أكادير المسيرة، صباح اليوم الأربعاء 29 يونيو الجاري، من توقيف ثلاثة مواطنين أجانب من جنسية أوروبية، تتراوح أعمارهم ما بين 24 و30 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بحيازة ساعات فاخرة يشتبه في كونها متحصلة من عمليات سرقة. وجرى توقيف المشتبه فيهم أثناء استعدادهم للسفر على متن رحلة جوية متوجهة إلى أحد المطارات الأوروبية، وذلك بعدما أسفرت إجراءات التفتيش والمراقبة عن ضبط ست ساعات فاخرة بحوزتهم، من ضمنها ساعة يدوية تشكل موضوع إشعار بالسرقة صبيحة أمس الثلاثاء من داخل أحد الفنادق بمدينة أكادير. وقد تم إخضاع المشتبه فيهم للبحث القضائي الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأكادير تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك قصد الكشف عن كافة ظروف وملابسات حيازة هذه الأشياء وكذا تحديد الأفعال الإجرامية المفترضة المنسوبة للمعنيين بالأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار