177 فيلماً من 42 دولة تشارك في الدورة الخامسة لمهرجان العودة السينمائي الدولي

محمد مرابط

أكد المخرج السينمائي سعود مهنا رئيس ومؤسس مهرجان العودة السينمائي الدولي بأن الدورة الخامسة من المهرجان ستعقد بالشراكة مع كلية فلسطين التقنية, مضيفاً أن الدورة الخامسة للمهرجان استقبلت 177 فيلماً من 42 دولة حول العالم, وقال ان توزيع الافلام المشاركة بحسب تمثيل الدول المشاركة جاءت كالتالي: مصر، العراق، الجزائر، ليبيا، المغرب العربي، موريتانيا، صربيا، اليونان, سوريا, لبنان, تركيا, السودان, الامارات العربية، اليمن, النرويج, فلسطين, كولومبيا, فرنسا, تونس الولايات المتحدة, البحرين, الدنمارك, بريطانيا, بلجيكا, بلغاريا, كندا, جزر القمر, سلطنة عمان, الاردن, قبرص, المانيا, جورجيا, المجر, الهند, ايران, اندونيسيا, ماليزيا, ايطاليا, الكويت, البرازيل, هولندا.

وأضاف مهنا ان المخرج السينمائي الدكتور علي بدرخان سيكون رئيس شرف هذه الدورة من المهرجان، لوقوفه بجانب القضية الفلسطينية وحق عودة اللاجئين الفلسطينيين الى قراهم ومدنهم التي هجروا منها. كما قامت ادارة المهرجان بتكريم من كان لهم الدور البارز في تأسيس السينما الفلسطينية خلال القرن الماضي ومنهم الراحلة سلافة جاد الله والمخرج الراحل مصطفى أبو علي والمخرجة اللبنانية الراحلة نبيهة لطفي, والمخرج العراقي الكبير قاسم حول والمخرج العراقي محمد توفيق, المخرج الأردني عدنان مدانات, المخرج العراقي قيس الزبيدي.

وأشار مهنا إلى أن ادارة المهرجان قررت أيضاً تكريم دولة الجزائر الشقيقة لمواقفها العظيمة مع الشعب الفلسطيني المحتل, حيث ستكون دولة الجزائر ضيف شرف الدورة الخامسة من المهرجان.
من ناحيته قال الدكتور يوسف خطاب مدير المهرجان ان حجم مشاركة الافلام الروائية للدورة الخامسة كانت مرتفعة حيث وصلت النسبة الى 77% في حين 23% أفلام تسجيلية, مضيفاً أن المهرجان سينطلق في السادس من ديسمبر ويستمر حتى 12 ديسمبر بكلية فلسطين التقنية,
الى ذلك اعرب المخرج مصطفى النبيه رئيس لجنة التحكيم عن سعادته الكبيرة لحجم المشاركة الدولية في هذه الدورة والتي تميزت عن سابقاتها, من حيث نوعية الافلام والدول المشاركة والفنانين والمخرجين الكبار على مستوى العالم. وقال النبيه ان لجنة التحكيم أقرت جائزة (هيلن كيلر) لأفضل فيلم يتحدى العتمة ويؤمن أن الإعاقة تكمن بالجهل, وجاءت هذه الجائزة لتلك الفتاة التي تعتبر نموذجاً للإرادة البشريّة الذي يحتذى به، فهي فتاة فاقدة لحاسّة السمع، ولحاسّة البصر، كما أنّها استطاعت أن تهزم إعاقتها وتقاومها، وسمّيت هذه المقاومة بالمعجزة.
بدوره رحب د. هيثم عايش عميد الكلية بانعقاد المهرجان داخل الكلية والذي يأتي تشجيعاً للفن المبدع والمبدعين حول العالم وتكريماً للفنانين الذين أثروا فلسطين بأعمال خلاقة تخدم القضية الفلسطينية موضحا أن الكلية من خلال تنظيمها لهذا العرس الثقافي الدولي تؤكد على تواصلها مع المجتمع وقضاياه حيث أن المهرجان في دورته الخامسة حمل وسم “حق العودة عودة ” تأكيداّ بأن هذا الحق باق في قلوب الكبار والصغار مهما بعدت المسافات.
أكد د. أبو قوطة رئيس قسم الإعلام والفنون التطبيقية ورئيس اللجنة الاستشارية للمؤتمر أن المهرجان في دورته الحالية سيسهم في تطوير الصورة الخاصة بالمجتمع الفلسطيني بالتشديد على حقه الاساسي في العودة إلى وطنه من خلال هذه المظاهرة السينمائية الدولية والتى حملت هذا العام شعار حق العودة عودة في ظل الأصوات المرتفعة المنادية لطمس هذا الحق الأبدي .
كما بين د. قوطة أهمية هذه الفعاليات لطلبة الإعلام في الكلية والتي من شأنها أن تعمل على ربطهم بسوق العمل من خلال دمجهم بنظرائهم في المهنة من جهة ومع المجتمع الخارجي من جهة أخرى مما يعمل على كسر حاجز الخوف لدى الطلبة والخريجين وتقليل الفجوة بين الدراسة وسوق العمل وإكسابهم المهارات والخبرات الحديثة في مجال العمل السينمائي مما يسهم بخلق رؤية إبداعية للطلبة والخريجين لتقديم أعمال ذات جودة عالية
وقال المدير الفني للمهرجان المخرج اسامة مبارك ان العمل يسير على قدم وساق من أجل تحقيق هدف المهرجان واقامته بشكل يمثل تلك الجهود والدول المشاركة في المهرجان.
وأكد مدير اللجنة التحضيرية الاعلامي سليم شراب انه تم تشكيل اللجان العاملة وتحديد مكان انعقاد المهرجان وكافة التجهيزات تسير وفق خطة مدروسة, كما اشارت المهندسة دعاء صالح مدير العلاقات العامة والاعلام أن الدرة القادمة من مهرجان العودة السينمائي الدولي ستعقد في الخامس عشر من مايو وهي ذكرى نكبة فلسطين.

من جانبه اكد الاستاذ نظام مهنا منسق المهرجان ان اللجان العاملة بالمهرجان تعمل كخلية نحل طوال الوقت وان عروض الافلام داخل قاعات كليات الاعلام ستستمر حتى ما بعد انتهاء فعاليات المهرجان.
وأشار المخرج زهير البلبيسي المشرف العام على المهرجان الى أهمية السينما كأداة مقاومة في وجه الاحتلال الصهيوني وان المهرجان حقق الكثير من اهدافه من خلال سلسلة العروض السينمائية داخل القاعات والمؤسسات الوطنية الفلسطينية.
وقال المخرج زياد نصر الله مدير العلاقات الخارجية بأن هذه الدورة تشهد حضور عدد من الأسماء الفنية المميزة كمخرجين وممثلين من خلال مشاركتهم بأفلامهم.
يذكر أن الدورة الخامسة من مهرجان العودة السينمائي الدولي تضم نخبة من الكتاب والنقاد والمخرجين المميزين كلجنة تحكيم برئاسة المخرج مصطفى النبيه وتضم المخرجة اعتماد وشخ والكاتب والناقد ناهض زقوت والدكتورة غادة الراعي والمخرج هيثم طبيل والسيناريست ديانا الشناوي والمخرجة نور الحلبي.

شاهد أيضاً

هزة أرضية بعرض ساحل إقليم الدريوش بقوة 4.8 درجات

هزة أرضية بعرض ساحل إقليم الدريوش بقوة 4.8 درجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار